الرئيسية الحياة والمجتمع سيلين ديون: لست ميتة

سيلين ديون: لست ميتة

0 القراءة الثانية
0
0
5
wp header logo17190180312123367132

تعهدت سيلين ديون بـ«مواصلة شغفها كمغنية»، على الرغم من الصعوبات الصحية التي تقول إنها مجرّد جزء صغير من قصتها الكبيرة.

وقالت المغنية قبل العرض الأول للفيلم الوثائقي: «أنا سيلين ديون.. لست ميّتة».

ويتناول الفيلم مسيرتها المهنية المتصاعدة والتحديات الأخيرة التي واجهتها مع معاناتها اضطراباً عصبياً نادراً أعاق قدرتها على الأداء بشكل كبير.

وقالت ديون: «عندما تفرض الحياة عليك أمراً ما، تكون أمام خيارين: إما التعامل معه وإما عدم الرغبة في مواجهته».

ووصفت قرارها بالتحدث عن حالتها في الفيلم الوثائقي بأنه «أعظم هدية وأكبر مسؤولية»، مبديةً أملها في أن تكون ملهمة لمَن يعانون عقبات مماثلة.

وقبل العرض الأول للفيلم، تحدثت النجمة المولودة في كيبيك بالفرنسية (لغتها الأم) وقالت للصحافيين: «من الصعب أن أكون هنا، ولكن في الوقت نفسه أنا متأثرة جداً».

وتابعت: «أشعر بأن لدي الكثير من الدعم والحب، وآمل أن يوفر هذا الفيلم الوثائقي مساعدة، لأنه ساعدني كثيراً»، معربة عن امتنانها لعائلتها وفريقها الطبي ومحبيها.

وفي ديسمبر 2022، كشفت المغنية البالغة 56 عاماً عن تشخيص إصابتها بمتلازمة الشخص المتيبّس، وهو أحد أمراض المناعة الذاتية ولا علاج شافياً له.

ويمكن أن يساعد العلاج في السيطرة على الأعراض التي قد تسبب تيبّساً في العضلات، وقد يؤدي التحفيز الزائد أيضاً إلى تشنجات حادة، ويمكن أن يُحدث ضرراً بصوتها لا يمكن السيطرة عليه.

وقالت مخرجة الفيلم إيرين تايلور، إن مطلب ديون الوحيد هو أن تكون قادرة على رواية قصتها بأسلوبها الخاص. وتستذكر ما قالته النجمة لها: «هل هذا ممكن؟ بدل أن يتحدث الآخرون عني».

وتابعت تايلور: «لقد أظهرت استعداداً وكانت طبيعية جداً في فرحها وفي معاناتها أيضاً».

ويعرض الفيلم الشخصي لقطات أرشيفية للمغنية التي تحظى بشعبية عالمية، بالإضافة إلى مشاهد لطيفة داخل منزلها مع أولادها وكلابها، تضفي صورة مريحة لسيلين الأم.

ويوثق الفيلم أيضاً شدة ألم ديون ضمن مشاهد بينها مشهد طويل يظهر بتفاصيل مؤلمة المغنية وهي تعاني نوبة صرع، ما يجعلها ليس فقط عاجزة عن الحركة بل غير قادرة على التحدث أيضاً، وجعلت هذه الحادثة المدمّرة بعض المشاهدين يبكون عالياً.

لكن الخطوط العريضة للفيلم الوثائقي لا تتعلق بمرض ديون بقدر ما تتعلق بحبها لعائلتها وأصدقائها وموسيقاها، ويتضح أنها تتألم بسبب خسارة صوتها الذي كانت تتمتع به من قبل، لكن فرحتها في الحياة وروح الدعابة المستمرة لديها تبرزان في الفيلم.

وسيبدأ عرض الفيلم الوثائقي عن ديون التي باعت أكثر من 250 مليون ألبوم طوال مسيرتها المهنية الممتدة لعقود في 25 يونيو عبر منصة «برايم فيديو».

• في ديسمبر 2022 كشفت المغنية البالغة 56 عاماً عن تشخيص إصابتها بمتلازمة الشخص المتيبّس.

تحميل المزيد من المقالات ذات الصلة
تحميل المزيد من ثري تي نيوز
تحميل المزيد في الحياة والمجتمع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحقق أيضا

بداية رائعة للعراق في أولمبياد باريس 2024

نجح المنتخب العراقي في تحقيق فوزًا هاما وصعبا أمام أوكرانيا بنتيجة 2-1، في المباراة التي ج…