الرئيسية الحياة والمجتمع الإعدام شنقا لصيدلاني مصري قتل زوجته وابنتيه لسبب غريب جداً

الإعدام شنقا لصيدلاني مصري قتل زوجته وابنتيه لسبب غريب جداً

8 القراءة الثانية
0
0
5
wp header logo1711393208106821986

قضت محكمة جنايات طنطا بمحافظة الغربية في مصر، اليوم الاثنين، بمعاقبة الصيدلي المتهم بقتل زوجته الصيدلانية وابنتيه الصغيرتين "زينة وجميلة"، بالإعدام شنقا، وذلك بعد أن ورد رأي مفتي الجمهورية بتأييد إعدام المتهم.
وترجع تفاصيل الواقعة إلى شهر مارس عام 2023، عندما استيقظ أهالي شارع الحمزاوي بدائرة قسم أول طنطا، على نبأ وفاة صيدلانية وابنتيها، إثر تسريب غاز داخل شقتها.

ثم تلقت مديرية أمن الغربية إخطاراً بورود بلاغ من سيدة يفيد بوفاة شقيقتها "منى السروجي"، طبيبة صيدلانية، 42 سنة، وابنتيها "زينة"، 17 سنة، وجميلة 7 سنوات؛ نتيجة الاختناق بالغاز داخل شقتها، واتهمت زوج المجني عليها بالتسبب في الواقعة.

وانتقل رجال الشرطة للمعاينة، وتبين تبعثر محتوياتِ المسكنِ وتكسير زجاجِ منضدة فيه.
وقررت مقدمة البلاغِ أنها شمَّت رائحةَ غاز عقب دخولِها المسكن حال اكتشافِ الواقعة، فأغلقتْ مفاتيحَ "البوتاجازِ"، وأخطرتِ النيابة للتحقيق، والتي أمرت بحبس المتهم، وإحالته للمحاكمة الجنائية، والتي أصدرت حكمها المتقدم.
وكانت الجهات الأمنية اكتشفت مصرع كل من "منى السروجي وابنتيها، وأن الجثث عثر عليها ملقاة في صالة الشقة السكنية.
وقال الزوج المتهم خلال التحقيقات إنه كان يعمل في تجارة الأدوية قائلا "أنا أعمل طبيبا صيدليا وعندي صيدليتان وكنت بقوم بحرق الدواء في الفترة الأخيرة يعني ببيعه بأقل من سعره الرسمي، وتراكمت عليّ الديون كتير".

وأضاف أنه بدأ في الاقتراض من شخص بفائدة كبيرة جدا، وبدأ بخسارة أمواله تدريجيا، قائلا "الدنيا خلاص اسودت في وشي ومبقتش شايف أي حلول لأزمتي وكل حاجة كانت باسم الدكتورة مني زوجتي بس أنا كنت بشغل الفلوس بس وحسيت إني ورطتها وهتتفضح معايا فكرت أخلص عليها عشان تخلص من الفضيحة".

تحميل المزيد من المقالات ذات الصلة
تحميل المزيد من ثري تي نيوز
تحميل المزيد في الحياة والمجتمع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تحقق أيضا

لم ترضَ بالحكم وستطعن به.. قاضية أميركية تخسر دعوى لعودتها للعمل بعمر 97 عاما

خسرت قاضية أميركية فيدرالية، تبلغ من العمر 97 عاما، تم إيقافها عن العمل من قبل محكمة استئن…